الرئيسية

ما هو المبتدأ والخبر وما هو أنواعه

يعد المبتدأ والخبر من أهم القواعد النحوية التي توجد داخل اللغة العربية السعودية، حيث إنها الركنين الأساسين في الجملة الاسمية بشكل عام.

ولا يمكن أن يتم الاستغناء عن أي ركن منهما داخل الجملة الاسمية،
ومن خلال مقالنا علينا أن نذكر أهم المعلومات الخاصة بالمبتدأ والخبر، وغيرها العديد من أهم التفاصيل الخاصة بهما،وذلك من خلال الآتي.

المبتدأ والخبر
المبتدأ والخبر

المبتدأ والخبر

من الجدير بالذكر أن كلمة المبتدأ تم أخذها من المادة اللغوية على أنها تدل على الفعل بدأ،
وهو يأتي بمعنى البدء أيضًا أي أن المبتدأ كما أشار إليه سيبويه هو الاسم الذي يتم ذكره في بداية الكلام،
كما أن المبتدأ يطلق عليه أيضًا بالمسند عليه.

أما عن الخبر فهي كلمة أيضًا تدل داخل المادة اللغوية على الفعل خبر أي علمه،
وقد أوضح ابن هشام في الكتاب الخاص به شرح قطر الندي، أن الخبر هو الاسم المسند الذي يتم فائدة ذكر المبتدأ.

عوامل المبتدأ والخبر

هناك الكثير من العوامل التي أوضحها لنا علماء النحو في شرح الخبر والمتبدأ أيضًا،
حيث أوضح الكاتب أمين السيد في الكتاب الخاص به علم النحو أن هذين الركنين لهما بعض العوامل،ومن ضمنها كما في النحو التالي:

1- العامل اللفظي

وهو العامل الذي يعمل على إضافة التأثير على ما بعده في وجود قبله،
وهذا الأمر يكون مثل النواسخ والأفعال، بالإضافة إلى حروف الجر والأدوات الخاصة بالجزم.

2- العامل المعنوي

وهو العامل الذي يعمل على إضافة التأثير على ما بعده، دون أن يكون موجود في الحقيقة.

أنواع المبتدأ

من الجدير بالذكر أن المبتدأ له عدة أنواع مختلفة كما ذكر لنا علماء النحو،
حيث إن المبتدأ يكون له نوعين مهمين، وهما كما في النحو التالي:

1- المبتدأ الذي يحتاج إلى الخبر

وفي هذه الحالة يأتي النحو أما على شكل اسم صريح أو على شكل مصدرًا مؤولًا،
بالإضافة إلى أنه يحتاج إلى وجود الخبر بشكل تام، وذلك يرجع السبب فيه إلى أن الجملة التي يظهر فيها الاسم
لا يتم التعرف على المعنى الأصلي الخاص بها إلا في حالة وجود الخبر داخل الجملة المذكورة،
ولا يمكن أن يتم الاستغناء عن أحد منها في الجملة.

2- المبتدأ الذي يستغنى عن الخبر

أما في هذه الحالة يمكن أن يستغني وجود المبتدأ داخل الجملة عن الخبر بشكل نهائي،
حيث إن المبتدأ في تلك النوع من الجمل تعمل محل الفعل، ويمكن أن يتم الاعتماد عليه داخل الجملة بشكل كبير دون اللجوء إلى ذكر الخبر،
وهذا الأمر يأتي أما في حالة أسلوب الاستفهام، أما في حالة أسلوب النفي.

المبتدأ والخبر

أنواع الخبر

كما أن الخبر له أنواع داخل الجملة الاسمية، ومن الجدير بالذكر أن هذا الخبر له ثلاثة أنواع مهمين،ومنها كما في النحو التالي:

1- الخبر المفرد

وهو الخبر الذي يأتي في حالة مفردة داخل الجملة الاسم سواء كانت نوع الكلمة نفسها فرد أو مثنى أو جمع بنوعيه.

2- الخبر الجملة

وهو الخبر الي يأتي على هيئة جملة داخل الجملة الاسمية ويكون عبارة عن أما خبر جملة اسمية أو خبر جملة فعلية مثال على ذلك: الحديقة أزهارها جميلة، أو الفلاح يزرع الحقل.

3- الخبر شبه الجملة

وهو الخبر الذي يأتي في حالة شبة جملة أما جار ومجرور، أما في حالة ظرف زمان أو ظرف مكان، كما أن تلك الجملة تكون متعلقة بمحذوف تم حذفه من الجملة.

في الختام نكون قد تعرفنا على المبتدأ والخبر، بالإضافة إلى أننا تعرفنا على أنواعهما وغيرها الكثير من المعلومات الهامة بشكل تفصيلي.

اقرأ المزيد: مم يتكون أسلوب الشرط مع التعريف والإعراب والأمثلة

ِAlaa El Shawish

“إنّ الّذي ملأ اللّغات محاسنًا *** جعل الجمال وسرّه في الضّاد”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى