قواعد اللغة

ما هي المشتقات في اللغة العربية

يتساءل بعض الأفراد عن المشتقات في اللغة العربية، حيث إن المشتقات أحد أنواع القواعد النحوية الهامة التي يريد أن يعترف عليها الكثير من الأفراد الذين يهتمون بأمور اللغة العربية بشكل كبير،
حيث إن القواعد النحوية تعد من أهم الأقسام التي توجد داخل اللغة العربية.

وذلك لأنها تقوم بمساعدة الأفراد على فهم المعاني التي يدل عليها الكلام، خاصة في القرآن الكريم،
ومن خلال مقالنا سوف نتعرف على مفهوم تلك المشتقات،بالإضافة إلى أنواعها،والكثير من المعلومات الهامة التي تدور حول تلك المشتقات، وذلك من خلال الآتي.

المشتقات في اللغة العربية

من الجدير بالذكر أن الاسم داخل اللغة العربية ينقسم إلى نوعين، وهما الاسم المشتق والاسم الجامد،
حيث إن الاسم الجامد هو الاسم الذي لا يتم أخذه من غيره، بالإضافة إلى أنه يتكون من عدة أنواع،
وهي كما في النحو التالي:

  • الأسماء التي تدل على الأجناس المحسوسة مثل كرسي وبيت.
  • بالإضافة إلى الأسماء التي تدل على الأجناس المعنوية مثل الكره والحب.

أما عن المفهوم العام للمشتقات فهي الاسم الذي يتم أخذه من غيره بالإضافة إلى أنه يدل على ذات،
حيث إنه يتم أخذه من مصادر الأفعال، ويتكون من العديد من الأنواع المتعددة، منها الفعل الماضي والفعل المضارع.

بالإضافة إلى الفعل الأمر والكثير من الأنواع الأخرى، التي سوف نتعرف عليها من خلال الفقرات القادمة،
ومن خلال ما سبق يتضح لنا أن المصدر هو أحد أنواع المشتق.

أنواع المشتقات في اللغة العربية

كما ذكرنا أن المشتقات لها العديد من الأنواع داخل اللغة العربية، بالإضافة إلى أنه يشتق من المصادر،
وتنقسم المشتقات إلى أفعال وأسماء، ومن ضمن الأفعال التي تنسب إلى المشتقات، الفعل الماضي،
الفعل المضارع، بالإضافة إلى الفعل الأمر.

أما عن الأسماء التي تكون تابعة إلى المشتقات تنقسم إلى العديد من الأنواع المختلفة، ومن ضمن تلك الأسماء، كما في النحو التالي:

1- اسم الفاعل

من الجدير بالذكر أن اسم الفاعل هو أحد أنواع المشتقات التي تدل على من يقوم بالفعل، ومنها كاتب،
دارسون، قاتلون، حيث إن جميع الأسماء السابقة تدل على الشخص الذي قام بالفعل.

2- اسم المفعول

كما أن اسم المفعول أحد أنواع المشتقات التي توجد داخل اللغة العربية،
كما أنه من الأسماء التي تدل على ما يقع عليه الفعل، مثل كلمة مكتوب،
حيث يدل هذا الاسم على من وقع الفعل عليه.

المشتقات في اللغة العربية
المشتقات في اللغة العربية

3- الصفة المشبهة

وهي الصفة التي يتم اشتقاقها من الفعل اللازم الذي يأتي لكي يدل على معنى ثابت تم وصفه،
بالإضافة إلى أن الصفة المشبهة تدل أيضًا على الصفات الثابتة، حيث إنها تكون مجردة من الزمان.

ومن الجدير بالذكر أن الصفة المشبهة قد أتت على هذا الاسم لأنها من الصفات التي يمكن للفرد أن يقوم بالتثنية، بالإضافة إلى جمعها أيضًا، كما أنها تقبل التذكير والتأنيث، ويتم من خلالها التعرف على التشبيه بالمفعول، وذلك لأنها تدل على الحدث ذاته بالإضافة إلى صاحبه أيضًا.

4- اسم المكان واسم الزمان

كذلك اسم المكان واسم الزمان أحد أنواع المشتقات المعروفة، حيث إنها جاءا لكي يدلان على الزمن الذي وقع فيه الحدث أو مكانه.

5- صيغة المبالغة

من الجدير بالذكر أن تلك الصيغة هي التي تدل على كثرة قيام الشخص بالفعل، مثل شكور،
أي أن الفرد كثير الشكر، حيث إن تلك الأسماء تكون بها زيادة بالمعنى عن أسماء الفاعل،
كما أن هناك العديد من المشتقات الأخرى.

في الختام نكون قد تعرفنا على المشتقات في اللغة العربية، بالإضافة إلى أننا تعرفنا على أهم أنواع تلك المشتقات، والمفهوم الخاص بها داخل اللغة العربية، ونتمنى الاستفادة من تلك المعلومات بشكل كبير.

أقرأ أيضًا: الجمل التي لها محل من الإعراب في القرآن الكريم

ِAlaa El Shawish

“إنّ الّذي ملأ اللّغات محاسنًا *** جعل الجمال وسرّه في الضّاد”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى