قصص قصيرة

قصة حادثة لنجيب محفوظ

سنستمع إلى قصة حادثة للكاتب المصري نجيب محفوظ الحائز على جائزة نوبل للآداب.

 التعريف بالكاتب:

ولد نجيب محفوظ في القاهرة عام 1911 وهو ابن موظّف حكوميّ ، وقد نشأ في حّي الجماليّة بالقاهرة وبعد ذلك انتقل للعيش في عددمن أحياء القاهرة: القديمة ، ومنها العباسية، والحسين، والغورية ، وكان لهذه الأماكن الأثر الكبير في أعماله الأدبية وفي حياته أيضاً ، التحق بالجامعة المصريّة ، وتمكّن من الحصول على شهادة في الفلسفة عام 1934 ويشار إلى كونه روائيّ وكاتب مصريّ ، وأول كاتب عربيّ حصل على جائزة نوبل للآداب عام 1988.

قصة حادثة:

تدور أحداث قصة حادثة حول شخصية من الطبقة المتوسطة. كان موظفًا بإسيطًا همه الأول أولاده و الاطمئنان عليهم وفي اللحظة التي قرر أن يعيش حياته ويترك العمل الحكومي ويعود إلى قريته يستأنس بأحاديث السمر في مجلس شيخ الخفر. مع أصدقائه القدامى. بعد أن زوج بناته الثلاث واطمأن على كل واحدة فيهن. وبعد ان حصل ولده علي على وظيفة واكمأن على مستقبله. في هذا اليوم الذي قرر فيه الاستقالة. وقعت له الحادثة التي أنهت حياته على الفور. كم كان يتمنى أن يتفرغ لنفسه وحياته. ولكن الحياة في المدينة بصخبها وسعيه الدؤوب على لقمة العيش. ليوفر الحاجات الأساسية لأبنائه. من تعليم ومسكن وملبس. كم كان يتمنى أن يهتم بحياته الشخصية.

 

 

ِAlaa El Shawish

“إنّ الّذي ملأ اللّغات محاسنًا *** جعل الجمال وسرّه في الضّاد”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى