قصص قصيرة

قصة وداعًا يا أحبائي

 قصة وداعًا يا أحبائي هي واحدة من القصص القصيرة التي كتبها الدكنور علي عبد العزيز الشرهان

قصة وداعًا يا أحبائي

الدكتور علي عبد العزيز الشرهان:

هو كاتب وأديب وأستاذ جامعي، ولد في رأس الخيمة عام 1950. شغل منصب وزير التربية والتعليم والشباب في الفترة من 1999 إلى 2004. شَغِل منصب عميد كلية التعليم الأساسي في جامعة الإمارات العربية المتحدة. يُعَدُّ من الرعيل الأول الذي كتب القصة القصيرة في دولة الإمارات العربية المتحدة. أرّخ بكتاباته جانبًا من الحياة في الإمارات في مرحلة الغوص قبل اكتشاف النفط. وعبّر من خلالها عن ارتباط الإنسان بالمكان. صدر له الكثير من  المؤلفات منها:

  1. مجموعة قصصية بعنوان الشقاء.
  2. سلسلة روايات الطفل التراثية.
  3. قصة عبود تاجر الفريج.
  4. حكاية العم زيد.
  5. يوميات علوان البيدار.

أحداث القصة:

تدور أحداث القصة حول أحد البحارة وما يتعرض له من ضغط كير أثناء رحلاته وما يتعرض له من مخاطر في رحلاته التجارية إلى إفريقيا والهند. حتى أنه لا يستطيع أن يقضي إجازته مع أسرته و اولاده بسبب تسلّط رئيس البحارة وصاحب السفينة.

فنجد أنه يتعرض لمخاطر كثير أثناء رحلة العودة من إفريقيا. حتى أن الفسينة قاربت على الغرق. فقرر التخلص من بعض الحمولة حتى ينجو الجميع. ولكن لم يكافئه رئيس البحارة على تصرفه الذي أنقذ الجميع و أنقذ السفينة من الغرق. على العكس قرر رئيس البحارة أن يدفع البحار ثمن البضاعة التي ألقاها دون إذنه. فأخبر صاحب السفينة بما فعل.  وبنما بطل القصة يأكل طعام العشاء مع أبنائه، إذ يجد صاحب السسفينة يدق باب بيته. ويأمره باللحاق فورًا بطاقم السفينة الذين ينتظرونه للذهاب في رحلة أخرى إلى الهند.

 

 

ِAlaa El Shawish

“إنّ الّذي ملأ اللّغات محاسنًا *** جعل الجمال وسرّه في الضّاد”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى